ساعة تنقذ صاحبها من الموت في أمريكا

يوماً ما كنا نرتدي تلك الساعات الجميلة بأيدينا ليس لأكثر من معرفة الوقت، ولم نكن نتخيل يوماً أننا سنرى خبراً يقول “ساعة تنقذ صاحبها من الموت في أمريكا”، لكن هذا ما حدث اليوم والذي تؤكده لكم هذه القصة التي أشـ ـعـ ـلت مواقع التواصل الإجتماعي.

حيث يروي لنا أحد رواد مواقع التواصل الإجتماعي أن حادثاً في أمريكا حدث مع أحد الأشخاص يوم الأحد الماضي، والذي كان ذاهباً لمقابلة حيث كانا يخططان لعمل رحلة تنزه بالدراجات في أحد منتزهات ولاية ريفرسايد الأمريكية، وأثناء ذهاب هذا الأب بالدراجة وقع من على دراجته واصطدم بشدة بالأرض.

المكان الذي وقع فيه للأسف لم يكن به أحد ليساعد الأب، سوى تلك الساعة من ماركة أبل، حيث أن الساعة قامت وبشكل تلقائي من قياس ضربات القلب وقياس الضغط وتقدير قوة الصدمة بالأرض، ثم أرسلت رسالة استغاثة الى خدمة الطوارئ وتتضمن الرسالة موقع الرجل الذي سقط فيه والذي تم تحديده بدقة بالغة من خلال خدمة ال GPS.ساعة تنقذ صاحبها من الموت في أمريكا

في خلال وقت قصير جداً ذهبت سيارة إسعاف مجهزة تجهيزاً تاماً لإغاثة الأب، ولم يتعجب أحد في المشفى من ذلك لأن هؤلاء أدركوا كيف يجعلون التكنولوجيا تنقذ أيضاً حياة البشر، وأن يستغلوها خير استغلال في كل جوانب الحياة وبشكل مفيد جداً للبشرية ولكبار السن.

تم عمل كل الإجراءات الصحية اللازمة للإطمئنان على المصاب من أشعة وتحاليل، ووصلت عائلته للإطمئنان عليه، ومن هنا تتضح أهمية التقدم والتطور التكنولوجي الذي وصلنا إليه، ولاسيما ما توصلت إليه الشركة الرائدة حتى الآن في العالم “أبل” ، ولذلك ننصحك وننصح كل شخص بأن يحاول امتلاك ساعة apple.

فليس هناك أغلى من تنقذ ساعة متطورة مثل هذه حياة إنسان.

كن إيجابياً .. شارك الخبر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد