معركة بين Samsung و Huawei وهواوي تحضر مفاجأة لمحبيها

وصلت المنافسة بين أكبر شركتين عالميتين لتصنيع الهواتف المحمولة إلى ذروتها ، وهما شركة سامسونج وهواوي ، حيث صرح الرئيس التنفيذي لشركة Huawei قائلاً “نصف هواتفنا ستكون قابلة للطي في عام 2021” ، وهذا يرجع إلى سرعة وانخفاض تكاليف التطوير التي تتبعها هواوي.

سبب الصراع والمنافسة الشديدة بين سامسونج وهواوي

تخوض شركتا Huawei و Samsung معركة بسبب هواتفهما القابلة للطي التي تسعى الشركتين للتفوق في صناعتها.

وعلى الرغم أن الكثيرين فضلوا جهاز شركة هواوي القابل للطي ، تدافع سامسونج Samsung عن هاتفها سامسونج جلاكسي فولد بأن هاتفها يتميز بتصميم أكثر واقعية.

لكن يبدو أن شركة Huawei مستعدة للانتصار في منافسة الهواتف القابلة للانحناء ولذلك صرح رئيسها التنفيذي أن نصف هواتف الشركة الرائدة ستكون قابلة للطي بحلول عام 2021.

وحاليا تقوم الكثير من الشركات المنتجة للهواتف الذكية بدخول المنافسة وتطوير هواتف قابلة للطي ، لكن يبدو أن هواوي وسامسونج سيحصلان على أكثر شعبية في هذه المنافسة.

ويذكر أن هاتف Huawei القابل للطي يمكنك تحويله من هاتف بشاشة واحدة مقاس 8 بوصات إلى هاتف ذكي. وهذا لا يشبه Galaxy Fold ، الذي يفتح مثل الكتاب ، أما جهاز Mate X التابع لشركة هواوي يطوي تمامًا ، مما يجعله يبدو أكثر جمالا وواقعية من هاتف شركة Samsung.

عملاق شركة هواوي هاتف Huawei X Mate

قال الكثير من المتخصصين أن هذا هاتف Huawei X Mate هو المرشح بشكل قوي للانتصار في المنافسة الحالية نعتقد أنه لا يجب أن نحكم على هذا الجدل المشتعل بين شركتى سامسونج وهواوي حيث تجادل Samsung بأن هاتفها قابل للطي وأنه الأفضل ،

ما يجب يجب علينا هو الانتظار حتى يتم إصدار كلا الهاتفين قبل مقارنتهما ببعضهما البعض. ومع ذلك ، هناك أشياء يتفق فيها الهاتفين ومنها السعر المرتفع ،

حيث تبلغ تكلفة هواتف الطي الجديده ما يقرب من 2000 دولار بالنسبة لهواتف سامسونج بينما يبدأ سعر Mate X من حوالي 2600 دولار.

وبالطبع هذا السعر المبدئي أو المتوقع كبير للغاية على متوسط الأسعار التي يدفعها المستخدمين حول العالم ولكن في مقابلة مع GSM Arena ، قال الرئيس التنفيذي لشركة Huawei ريتشارد يو أن هذه الأسعار ستنخفض في بشكل كبير .

وكذلك صرح يو أن الهواتف القابلة للطي في بدايتها وحصة السوق صغيرة وهي تكلف الكثير من المال وهي مكلفة للغاية في تكاليف إنتاجها . وصرح بأنه في غضون عامين ستكون الهواتف القابلة للطي سعرها مماثل للهواتف الحالية.

ومع انخفاض تكاليف التطوير والأسعار ، يعتقد أن الهواتف القابلة للطي ستصبح ذات شعبية كبيرة بين المستهلكين في غضون عامين.

وأضاف يو أن الشركة لديها أيضًا خطط لهاتف أصغر قابل للطي ، أي حوالي نصف حجم هاتف P30 Pro الذي أعلنت عنه شركة هواوي مؤخرا.

أى الهاتفين ترشحه للفوز في منافسة صناعة الهواتف القابلة للطي ، أخبرنا بوجهة نظرك في التعليقات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربتك قبول .